الأخبار العالمية

إجراء أسترالي حازم ضد روسيا

متابعة سعيد شفيق
قالت وزيرة الخارجية الأسترالية ماريس باين، إنها لا تستبعد إمكانية طرد الدبلوماسيين الروس من كانبيرا، ردًا
على العملية العسكرية الروسية الخاصة في أوكرانيا، لكنها شددت على أهمية الحفاظ على خط اتصال مع
موسكو.
وقالت باين في لقاء مع شبكة “آي بي سي” الأسترالية اليوم الخميس، “لم نتوقف أبدًا عن السعي لحل
دبلوماسي للأزمة في أوكرانيا وهذا أمر ضروري” مشيرة إلى أن طرد السفير الروسي يظل خيارًا حيًا مطروحًا
على الطاولة للحكومة الأسترالية”، ورغم ذلك أنه “من الجيد أن يكون هناك خطوط اتصال مباشرة مع الحكومة الروسية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى