الإقتصاد

“التجارة” تشير إلى العدد الكبير من أصناف ومنتجات رمضان المتاحة.

“التجارة” تشير إلى العدد الكبير من أصناف ومنتجات رمضان المتاحة.

متابعة: نيروز محمد

أوضحت وزارة التجارة أنها ستواصل مراقبة السلع الغذائية والمنتجات الرمضانية في الأسواق المحلية ومنافذ البيع ،
لا سيما السلع الأساسية والاستهلاكية والمنتجات التي يقبلها العملاء مع اقتراب شهر رمضان المبارك.

وقامت الوزارة بجولات استباقية لتفقد المخازن والأسواق في جميع مناطق المملكة ضمن خطة عملها الموسمية لشهر رمضان هذا العام 1443 هـ. بهدف مراقبة أي تأثيرات على العرض والطلب ،
وتحقيق أي زيادات ضرورية ، وضمان تنوع موردي السلع والمنتجات ،
واتخاذ الإجراءات القانونية ضد انتهاكات تشريعات حماية المستهلك.

طوال الشهر الكريم ومواسم العمرة والزيارة ،
تقوم وزارة التجارة بمراقبة توافر المواد الغذائية الأساسية والتموين لتلبية احتياجات الاستهلاك خلال الشهر الكريم ،
وكذلك التأكد من تأمين مخزون كافٍ ، ومنع التلاعب في الأسعار ، و ضمان سلامة وصلاحية البضائع المعروضة للاستهلاك.

كما يتم رصد التزام المراكز والمتاجر بوضع بطاقات الأسعار على المعروضات ،
ومطابقة الأسعار مع صناديق المحاسبة ،
ومراقبة حالات الاحتيال والخداع للصفقات الخاصة التي عادة ما تتبع من بداية الشهر الكريم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى