الأخبار العالمية

بوتين غاضب من فشل قادته في تحقيق نصر سريع

متابعة: طارق عامر
قال وزير الدفاع الاستوني السابق إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين غاضب
من قادته العسكريين بعد فشله في تحقيق انتصار سريع في أوكرانيا.

وفي تقرير لصحيفة “إكسبريس” البريطانية، غرد ريو تيراس، قائد القوات الإستونية
بين عامي 2011 و2018، وهو الآن عضو في البرلمان، على تويتر بأنه تلقى معلومات
من ضابط استخبارات أوكراني تشير إلى أن الزعيم الروسي كان يتوقع انتصارا عسكريا سريعا
لكن فشل قادته في القيام بذلك أغضبه.

وقال تيراس في تغريدته إن “بوتين غاضب، وكان يعتقد أن الحرب كانت نزهة وأن كل شيء
سينتهي في غضون يوم إلى أربعة أيام”، مشيرا إلى أن الجيش الروسي ليس مستعدا
وغير مجهز لحملته في أوكرانيا وأن أسلحته تنفد.

وقال “لم يكن لدى الروس خطة تكتيكية. وتكلف الحرب روسيا حوالي 20 مليار دولار في اليوم
هناك صواريخ لمدة أقصاها 3-4 أيام ، وأنها تستخدم لهم مقتصد.

وقال انهم يفتقرون الى الاسلحة ، وان مصانع تولا وروتنبرج لا تستطيع تلبية مطالب الاسلحة
وان الاسلحة والذخيرة هى افضل ما يمكن القيام به.

وحث عضو البرلمان الاوروبى الاوكرانيين على توحيد الطبقة الاوروبية وتوقع ان يضطر
بوتين قريبا الى الجلوس الى مائدة المفاوضات .

واضاف “اذا تمكنت اوكرانيا من وقف تقدم الروس لمدة عشرة ايام، فان الروس سيجدون انفسهم مجبرين على الدخول في مفاوضات. لأنهم لا يملكون المال أو الأسلحة أو الموارد”.

وادعى الجنرال السابق أن الخطة الروسية بأكملها تعتمد على الذعر، إلى أن استسلم
المدنيون والجيش، مما أجبر الرئيس زيلينسكي على الفرار.

وقال ” ان الضربات الصاروخية مجرد ترهيب ، فالروس يطلقونها بشكل عشوائى لضرب المبانى السكنية
” عن طريق الخطأ ” لجعل الهجوم يبدو اكبر مما هو عليه بالفعل ” .

ودعا الاوكرانيين الى الوقوف قائلا ” ان اوكرانيا يجب ان تقف ويجب على الاتحاد الاوروبى المساعدة ” .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى