الأخبار العالمية

بوتين يهدد بالنووي والصين تطالب بضبط النفس

 

متابعة

 انتصار محمد حسين

تداولت على الساحة السياسية أقاويل تفيد بأن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد أشار إلى احتمالية استامه السلاح النووي في حربه على اوكرانيا لذا دعت الصين

، اليوم الاثنين، كل الأطراف إلى ضبط النفس، بعدما وجه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

بوضع “أسلحة الردع” في حالة تأهب خاصة، ما يزيد من احتمالات حدوث تصعيد نووي في الصراع الأوكراني.

وذكر المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية وانج وين بين، اليوم في بكين، “يتعين على جميع الأطراف التزام الهدوء وضبط النفس، وتجنب المزيد من التصعيد”.

وشدد المتحدث على أن الصين تدعم كافة الجهود الرامية إلى تهدئة الوضع.

وجدد التأكيد على موقف بكين بأنه يتعين أخذ المخاوف الأمنية الروسية وطلباتها المشروعة على محمل الجد

، في إشارة إلى المخاوف من توسع حلف شمال الأطلسي (ناتو) شرقا.

و أكد المتحدث ردا على الصحفيين أن الصين وروسيا “شريكان استراتيجيان شاملان” وليسا حليفين.

وأوضح أن بكين تقرر مواقفها وسياساتها وفقا لكل قضية على حده.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى