فن وثقافة

في ختام أسبوع الفيلم الفلسطيني.. عرض فيلم “إستعادة” للمخرج رشيد مشهراوي

ختام أسبوع الفيلم الفلسطيني..

في ختام أسبوع الفيلم الفلسطيني.. عرض فيلم “إستعادة” للمخرج رشيد مشهراوي

متابعة سعيد شفيق

في حفل ختام أسبوع الفيلم الفلسطيني، من المقرر عرض فيلم “إستعادة” للمخرج رشيد مشهراوي وذلك بدار الأوبرا المصرية في سينما الهناجر يوم الأربعاء الموافق 16 مارس الجاري.

فيلم “إستعادة” يروي مشهراوي من خلاله قصة شخصية يحاول من خلالها إعادة صوت الحياة اليومية إلى صور تاريخية لمدينة يافا، في تجربة سينمائية لاستعادة الذاكرة وتحديث العلاقة مع المكان والزمان والحدث، في مدينة عاش فيها والده قبل أن يُهجّر منها عام 1948، فعلاقة الفيلم بالشغف الذي يكنه لمدينته “يافا” وكيف تمكن من إعادة سرد تاريخها من خلال 500 صورة أرشيفية وكلمات أديبها طاهر القليوبي.

يعتبر المخرج رشيد مشهراوي أول سينمائي فلسطيني عمل على إنجاز سينما داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة، فقد أنجز العديد من الأفلام التي كان أولها (جواز سفر) 1986 أي قبل الانتفاضة الأولى، ثم (الملجأ) عام 1989، و(دار ودور) 1990، و(أيام طويلة في غزة) 1991.

وبعد أن أسس رشيد مشهراوي شركة (أيلول للإنتاج التلفزيوني والسينمائي)،عام 1992 قدم فيلمه الروائي الأول (حتى إشعار آخر) 1993، ثم فيلمه الروائي الطويل الثاني (حيفا) عام 1996..الذي كان أول فيلم فلسطيني يعرض بشكل رسمي في مهرجان كان السينمائي منذ أن تأسس المهرجان، وفي العام 1996 أسس رشيد مشهراوي (مركز الإنتاج السينمائي) في رام الله، وعمل من خلاله ورشات تدريب، وأسس مهرجان سينما الطفل، والسينما المتنقلة في فلسطين، وأنتج من خلاله مجموعة من الأفلام منها (رباب) 1997، و(توتر) 1998، و(خلف الأسوار) 1999، و(غباش) 2000، و(موسم حب) 2000، و(مقلوبة) 2000 و(من فلسطين بث مباشر) 2001، وفيلمه الروائي الطويل الثالث (تذكرة إلى القدس) 2002.

ثم قام بإنجاز بعض الأعمال التجريبية مثل (قمر واحد) و(شهرزاد) و(حمص العيد) 2003، ثم فيلمه الروائي الطويل الرابع (انتظار) ، وفيلم وثائقي طويل (أخي عرفات) في العام 2005. 2008 أنجز فيلمه الروائي الطويل الخامس (عيد ميلاد ليلى) وفي العام في العام 2009 قام بكتابة وإخراج اربع أفلام وثائقي بعنوان ( الأجنحة الصغيرة ) حول موضوع عمالة الأطفال في العالم العربي حيث تم تصوير الأفلام في مصر والمغرب وفلسطين والعراق، في العام 2011 قام بإعداد وإخراج فيلم وثائقي بعنوان (رجل وطن ومدينة) عن القائد الفلسطيني المقدسي فيصل الحسيني، في العام 2012 أنهى فيلمه الوثائقي الجديد (أرض الحكاية).

وفي العام 2013 أنجز فيلمه الروائي الطويل السادس الذي عرض في مهرجانات عالمية وعربية وبدأت عروضه في مدن مختلفة، وفي بداية العام 2014 أنجز فيلما وثائقيا بعنوان ( رسائل من اليرموك) عن حصار المخيم الفلسطيني المحاصر في دمشق جراء الأحداث الجارية في سوريا، حصل على العديد من الجوائز العالمية في المهرجانات الدولية، وشارك في عضوية ورئاسة لجان تحكيم في مهرجانات عربية ودولية. غزة واشنطن هو مشروع سيناريو لفيلم روائي طويل متوقع تصويره في نهاية العام 2015.

اعتبر الناقد سمير فريد فيلمه “حتى إشعار آخر ” أول فيلم فلسطيني؛ لأنه أنتج في الأراضي الفلسطينية المحتلة بواسطة طاقم فلسطيني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى