الأخبار العالمية

قلق أوروبي تجاه العنف في جنوب السودان

أعرب الاتحاد الأوروبي عن قلقه البالغ تجاه استمرار العنف في جنوب السودان

قلق أوروبي تجاه العنف في جنوب السودان

متابعه مني قطامش

أعرب الاتحاد الأوروبي عن قلقه البالغ تجاه استمرار العنف في جنوب السودان، بما في ذلك الأحداث الأخيرة في محافظة أعالي النيل واستمرار عمليات قتل عمال الإغاثة في البلاد.

وذكرت متحدثة باسم خدمة العمل الخارجي الأوروبي في بروكسل في بيان: إن التقرير المشترك بين بعثة الأمم المتحدة في جنوب السودان والمفوضية السامية لحقوق الإنسان بشأن الهجمات ضد المدنيين في محافظة الوحدة الجنوبية يلقي ضوءًا مهمًا على الأحداث التي وقعت في المدة من فبراير إلى مايو من هذا العام،

ويبلّغ عن عمليات قتل وهجمات منهجية على المدنيين، بما في ذلك روايات مروعة عن العنف الجنسي المرتبط بالنزاع واستخدام الاغتصاب كسلاح حرب، مشيرة إلى مقُتل أكثر من 170 مدنياً ونزوح 44 ألفاً.

وأوضحت أن التقرير يشير بوضوح إلى الجهات المسؤولة عن أعمال العنف، وأنه لا يمكن أن يكون هناك إفلات من العقاب على هذه الجرائم،

مطالبة السلطات بإجراء تحقيقات مستقلة ونزيهة في جميع مزاعم انتهاكات حقوق الإنسان والتجاوزات وانتهاكات القانون الدولي الإنساني من أجل محاسبة الجناة وتحقيق العدالة للضحايا.

وذكرت: إن السلام والأمن والاستقرار شروط أساسية للتنمية، وإن الاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء فيه هم من المسهمين الرئيسيين في المساعدات الإنسانية والتعاون الإنمائي في جنوب السودان،

ومع ذلك لا يمكن أن يكون هذا الدعم مستدامًا وناجحًا إلا في بيئة خالية من العنف.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى