الأخبار العالمية

لفرض مزيد من العقوبات على روسيا.. الرئيس الأمريكي يتوجه إلى أوروبا

 
متابعة سعيد شفيق
يتوجه الرئيس الأمريكي جو بايدن إلى بروكسل، الأربعاء، لإجراء محادثات مع الزعماء الأوروبيين بشأن الصراع
الروسي الأوكراني، حاملاً معه خططاً لفرض مزيد من العقوبات على موسكو، قالت مصادر إنها
تشمل أعضاء في البرلمان الروسي.
ومن المقرر أن يغادر بايدن البيت الأبيض الساعة 8:40 صباحاً بتوقيت شرق الولايات المتحدة، في رحلة تشمل
محادثات في بروكسل مع قادة حلف شمال الأطلسي (الناتو)، والقادة الأوروبيين، وزيارة لوارسو لإجراء
مشاورات مع الرئيس البولندي آندريه دودا.
وقال مصدران مطلعان إن بايدن وفريقه يعكفان على تطوير خطط لفرض عقوبات على أعضاء بمجلس النواب الروسي (الدوما)، رداً على غزو روسيا لأوكرانيا.. ومن المتوقع إعلان العقوبات الخميس.
وذكرت صحيفة «وول ستريت جورنال» أن العقوبات قد تشمل 300 من أعضاء مجلس الدوما.. وقال متحدث باسم البيت الأبيض: «لم يتم اتخاذ قرارات نهائية بشأن من سنفرض عليهم عقوبات وعددهم».
وأضاف: «سنعلن عن إجراءات إضافية بشأن العقوبات بالاشتراك مع حلفائنا الخميس عندما تتاح للرئيس فرصة التحدث معهم».
كان مستشار الأمن القومي للبيت الأبيض جيك سوليفان قد قال للصحفيين الثلاثاء إن بايدن سيحضر الخميس قمة طارئة لحلف شمال الأطلسي، ويلتقي مع زعماء مجموعة السبع، ويلقي كلمة أمام زعماء الاتحاد الأوروبي وعددهم 27 في جلسة للمجلس الأوروبي.
وقال سوليفان إنه بالإضافة إلى فرض عقوبات جديدة على روسيا سيعمل بايدن مع حلفاء الولايات المتحدة لتشديد العقوبات الحالية «للحيلولة دون تفادي العقوبات ولضمان تطبيقها بشكل صارم».
وتعهد بايدن بعدم الدخول في صراع مباشر مع روسيا لكنه وعد بأن الولايات المتحدة ستدافع عن جميع أراضي حلف الأطلسي.. وأمر بإرسال المزيد من القوات الأمريكية إلى الجهة الشرقية للحلف لتهدئة مخاوف الحلفاء وطمأنتهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى